تعرف على نبات القهوة وشكله وكيف نحصل على حبوب القهوة منه

نعرف الكثير من أنواع القهوة المختلفة ونحب مذاقها كثيرا لكن دائما ما ننسى أن أصلها من نبات، تزرع المئات من أشجار القهوة حول العالم لتحضير المشروب المفضل لنا كل صباح والذي يعطينا الطاقة اللازمة لاستمرار اليوم والقيام بالأعمال على أكمل وجه، لكن ما شكل نبات القهوة؟ كم عدد الفئات المختلفه له؟ وكيف تؤثر الأزهار والثمار الخاصة بهذا النبات على القهوة؟

تاريخ القهوة.

من أي بلد تأتي القهوة؟ عندما نسمع كلمة قهوة دائما ما يخطر على بالك البلاد مثل البرازيل وكولومبيا وإندونيسيا، ولكن في حقيقة الأمر فإن أصل القهوة يرجع إلى إثيوبيا وانتشرت القهوة على مر العصور في جميع أنحاء إفريقيا والشرق الأوسط ثم ظهرت إلى العالم.

هناك العديد من القصص حول كيفية انتشار القهوة بداية من تهريب حبوب القهوة من اليمن وإعادة زراعتها بواسطة الأوروبيين في جميع أنحاء المستعمرات الخاصة بهم.

يمكن اعتبار القهوة الآن من أحد الزراعات والمحاصيل المهمة اقتصاديا في أجزاء من إفريقيا و آسيا و أمريكا اللاتينية وتعتبر من المحاصيل سريعة النمو والانتشار، والتي نحتاج إلى إنتاجها بكميات كبيرة لتغطية حاجة المجتمع.
اقرأ أيضا: هل تعرف ما هو أصل القهوة ؟ وكيف انتشرت واشتهرت هكذا ؟

ما شكل نبات القهوة؟

تعد تسمية “حبوب القهوة” تسمية غير صحيحة، لأن القهوة عبارة عن بذرة، يمكن تصنيف نبات القهوة على أنه شجرة بما أنه يمتلك القدرة على الارتفاع إلى طول يصل إلى 9 أمتار، ولكن تقصر هذه الأشجار في المزارع لجعل الأمور أسهل أثناء عملية الحصاد مما يجعل النبات يبدو شجيرة أكثر منه شجرة.

الفروع والأوراق.

سترى فروع أولية وثانوية وفوق ثانوية تخرج من الجذع الرئيسي لنبات القهوة، تنمو الأوراق الخضراء الداكنة اللون وشمعية من تلك الفروع.

الأزهار.

تزهر شجرة القهوة للمرة الأولى عندمت يبلغ عمرها حوالي ثلاث أو أربع سنوات، ستنمو أزهار بيضاء صغيرة ودقيقة حيث تلتقي الأوراق والفروع وتطلق رائحة حلوة.

الأزهار هي مكان الأعضاء التناسلية أي تساعد الأوراق والزهور نبات القهوة على التكاثر والحفاظ على نفسه.

الكرز.

ستظهر ثمرة تشبه الكرز في مكان الأزهار بعد ستة إلى ثمانية أسابيع من التلقيح، يكون الكرز غير الناضج أخضر وتتحول إلى اللون الأحمر أو الأصفر أو البرتقالي أو حتى الوردي بمرور الوقت طبقا لنوع الفصيلة، وكلما نضجت كلما أصبحت أكثر حلاوة.

محتوى الكافيين في الكرز:

يمثل الكافيين الرادع ضد معظم الحيوانات المفترسة، لكن يجذب لسوء الحظ واحدة من أسوأ آفات القهوة “خنفساء حفار القهوة” التي تتغذى على الكافيين.

يوجد طبقات متعددة داخل الكرز، يعد “exocarp” الكرز الفعلي، ثم “mesocarp” حيث يوجد الصمغ، تكمن البذور داخل الصمغ وهذه البذور هو ما نبحث عنه.

البذور.

يوجد بذرتان صغيرتان داخل كل كرز ما لم تكن من نوع “peaberry” أو معيبة، تشير peaberry إلى التحام البذور فتحصل على بذرة واحدة تشبه حبة البزلاء بدلا من بذرتان تشبهات الفول السوداني، يحدث هذا لحوالي 5٪ من البذور.

هذه البذور هي حبوب القهوة، تمر خلال معالجة واسعة لإزالة الفاكهة والصمغ قبل أن تجفف وتحمص وتطحن وتتحول أخيرا إلى القهوة المفضلة للجميع.

أنواع نبات القهوة المختلفة:

للقهوة أكثر من مائة فصيلة ويمكن تقسيم كلا منها إلى أنواع متعددة ولكل منها تأثيره الخاص على القهوة وعلى كمية الكافيين.

الفصيلتين الأساسيتين للقهوة: الأرابيكا والروبوستا.

اقرأ أيضا: الفرق بين قهوة ارابيكا روبوستا وبن روبوستا
أشهر 4 أنواع لحبوب القهوة

تعد الأرابيكا هي القهوة الأكثر طلبا في العالم وتمثل 70% من صناعة القهوة، يعرف عنها نكهتها القوية ورائحتها الرائعة ومقارنة بالروبوستا فإنها:

  • أكثر حساسية للمناخ.
  • معرضة أكثر للآفات.
  • تزدهر في درجات حرارة منخفضة (والتي غالبا ما ترتبط بارتفاعات أعلى أو تنمو في الظل)
  • عادة ما ينتج عنها عدد أقل من الكرز.
  • تحتوي على نسبة أقل من الكافيين.
  • تميل إلى أن يكون أكثر حلاوة وأكثر تعقيدا وأكثر عطرية.

تعد الروبوستا أكثر تحملا وصلابة وتمثل 30% من صناعة القهوة ومقارنة بـ الأرابيكا فإنها:

  • أكثر مقاومة للأمراض والآفات.
  • يحتوي على نسبة أعلى من الكافيين.
  • تزدهر في درجات حرارة أكثر دفئا.
  • تنتج عائد أعلى مع المزيد من الكرز وبالتالي المزيد من البذور، يعني هذا أن كل كرزة بصورة فردية لا تحصل على العديد من العناصر الغذائية، وبالتالي فإن القهوة غالبا ما تكون ذات جودة أقل
  • يميل مذاقها إلى المرارة.

عالم فصائل القهوة:

نستخدم الكثير من أنواع القهوة وفي المرة القادمة التي تشتري فيها كيسا من القهوة تحقق من المعلومات عليه لتعرف أي الأنواع سوف تشرب.

من أكثر الأنواع انتشارا هي تيبكا وبوربون وكاتورا وأيضا جيشا وهي النوع الأكثر شهرة بين كل الفصائل.

تشتهر هذه القهوة الرائعة بنكهاتها التي تشبه الأزهار الرقيقة، إلى جانب قوام يشبه الشاي، تباع حبوب القهوة الخضراء مقابل 803 دولارات أمريكية / رطل، يوجد أيضا بعض الأنواع المهجنة في عالم القهوة والتي تصنع حسب حاجة السوق.

يمكن أن يعيش نبات القهوة لمدة تصل إلى 80 عاما، لكن تتوقع أن تعيش لمدة 20 إلى 30 عاما في مزرعة تجارية اعتمادا على كيفية رعايتهم.

لا يجب أن تتوقع إنتاجية كبيرة في السنوات القليلة الأولى من حياة الشجرة، تذكر أنها لن تزهر حتى يبلغ عمرها ثلاث أو أربع سنوات.

بدأت جميع أشجار القهوة في الحياة في شكل تلك البذور التي تحمصها وتحضرها كل يوم، مع نموها سترى براعمها المميزة وأوراقها الخضراء الزاهية، يحتفظ معظم المنتجين بأشجار القهوة الصغيرة في المشاتل حتى تصبح الشتلات جاهزة للزراعة في المزرعة.

ينتج نبات القهوة الأزهار بمجرد أن ينضج، يحدث هذا عادة بعد وقت قصير من هطول الأمطار الغزيرة، ثم ينمو الكرز، تزهر الأشجار مرتين في السنة في بعض البلدان مثل كولومبيا بسبب المناخ وهو ما يؤدي بدوره إلى حصادين في السنة.

يجب أن يتعلم العمال في كل مزرعة الوقت المناسب للحصاد، على سبيل المثال الوقت اللازم لقهوة أرابيكا لتتحول من الإزهار إلى الحصاد حوالي تسعة أشهر، لكن يمكن حصاد قهوة روبوستا مرتين إلى ثلاث مرات كل عام اعتمادا على المناخ والتربة.

يعد مظهر نبات القهوة مع الكرز المشرق والزهور البيضاء الرقيقة مشهدا جميلا، ويرجع الفضل في هذا المشروب الرائع الذي نستمتع به كل صباح إلى هذه الشجرة ايا كانت الظروف والارتفاع الذي زرعت فيه.

استمتع بقهوتك!